تدوينات ذات صلة

تطوّر مهم في عام 2018: تصميم أساليب تواصل وتوعية مخصّصة لكل مريض

في ظلّ الاعتماد بشكل كبير في عالمنا الآن على المعلومات الرقمية القائمة على البيانات، يتوقّع المستهلك أن يكون معروفًا لدى الشركات. بناءً على ذلك، ستكون الشركات مطالبة بتوفير منتجات مبنية على مشترياته السابقة، وتوقّع احتياجاته تبعًا لتفاعله معها، وتوجيه رسائل مصمّمة خصيصًا له. وبشكل طبيعي، أصبح المريض (الذي هو أيضًا المستهلك) يتوقّع وينتظر المثل من قبل مزوّدي الرعاية الصحية.

فهل يقدّم مزوّدو الرعاية الصحية المثل للمريض؟ للأسف، وفق دراسة أجرتها شركة ويست (West) مؤخرًا تبيّن أنّ 12% فقط من المرضى المصابين بحالات صحية مزمنة يشعرون بشكل كبير أنّ مزوّد الرعاية الصحية يقوم بعمل جيّد فيما يتعلّق بإيصال المعلومات الخاصة باحتياجاتهم وحالتهم.

ماذا يمكن أن تفعل مؤسسات الرعاية الصحية من أجل تأمين الرعاية المتخصّصة التي يريدها المريض؟ الحفاظ على صحّة جيدة أمرٌ مهمٌ للجميع، لكن تحقيق هذا الهدف يختلف من شخص لآخر. لذا يجب على مزوّدي الرعاية الصحية تصميم أساليب التواصل مع المريض بناءً على حالته الصحية، الأدوية التي يتناولها، نمط حياته والأهداف التي يرغب في تحقيقها.

كيف يمكن تصميم أساليب تواصل متخصّصة لكلّ مريض؟

معظم مراكز الرعاية الصحية لديها التكنولوجيا اللازمة لتصميم أساليب تواصل متخصّصة لكل مريض. لكنّ القائمين عليها لا يعرفون الطرق الفعّالة للتواصل مع الفئة المستهدفة من خلال الأدوات التي يملكونها، كالسجلات الصحية الإلكترونية والتكنولوجيا للتواصل مع المريض.

عندما تقوم مجموعات الرعاية الصحيّة بمنح الأولوية للتواصل مع المريض، وتصميم أساليب تواصل متخصّصة، ستتمكّن حينها من تعزيز مشاركة المريض، وزيادة شعوره بالرضا. لماذا يعتبر هذا أمرًا مهمًا؟ بحسب إحصاء أجرته شركة ويست (West)، تبيّن أنّ 94% من المرضى يبحثون عن الشعور بالرضا عند التعامل مع مزوّد الرعاية الصحية، و88% لا يجدون أيّ مشكلة في استبدال مزوّد الرعاية الصحية الخاص بهم في حال عدم شعورهم بالرضا عن الرعاية التي يقدّمها.

يعتمد معظم المرضى على مراكز الرعاية الصحية في تثقيفهم وتشجيعهم، وتذكيرهم بأهمية اتّخاذ قرارات صحيّة أكثر. لذا سيسهّل تصميم أساليب تواصل متخصّصة لكل مريض عبر استخدام التكنولوجيا المتوفّرة في تقديم التجربة الصحيّة التي يريدها المريض وتعزيز شعوره بالرضا، إضافة إلى تطوير أهداف مركز الرعاية الصحية أيضًا.

المصدر: West